هكذا نستمريء الذل

 

 

 

هكذا نستمريء الذل

افرحوا يا عرب واهنأوا يا مسلمين

الأمين العام لمنظمة العالم الاسلامي السيد اياد المدني

يستحث العرب والمسلمين لزيارة القدس تحت الاحتلال.

ويعتبر القدس عاصمة السياحة عام 2015 .

صعقت وذهلت وانا أسمع هذا التداء المذل.توقعت ان يستحث

العرب والمسلمين لشحذ الهمم وتوحيد الجهود للبدء في تجييش

الجيوش لتحرير القدس لا لزيارتها تحت الاحتلال.

هذا النداء بنطوي على عدد من المؤشرات:

1. الاقرار والاعتراف بالاحتلال الصهيوني للقدس والاقصى للأبد.

2. الحث المبطن على التطبيع مع اسرائيل وبقوه.

3. العمل على زيادة الدخل والعائد اليهودي من السياحة, في الوقت


الذي تحجب فيه


اسرائيل الاموال الفاسطينية لديها.

4. فتل روح المقاومة او مجرد التفكير بواقع المقدسات المحتلة من اجل التحرير.

 

وقد ترك الباب مفتوحا لعلماء المسلمين ليفتوا بما يتناسب ودعوته المقيته.ولست

ادري ان كانت الايام القادمة تطالعنا بفتاوى تصب في هذا الاطار أو ضده.

 

اللهم اشهد ان هذا النداء قد صدمني ولا أقرّه, نقد نسي ان القوات


الاسرائيايه قد اوقفته اكثر من مرة على الحواجز قبل الوصول للاقصى الأسير.

 

هكذا نستمريء الذل